Press "Enter" to skip to content

الطفولة

الطفولة كلمة رقيقة حتى قبل ان تكون معنى لما هو ارق، هي لغة البراءة، البساطة في التعامل، الصدق في الابتسامة، الاخلاص في الحب، بكل اختصار لغة كل  ما هو جميل.

هي مخلوقات لا تحقد ولا تكره، مخلوقات لا تتذمر من شئ و لا تشتكي من شئ و لا تفكر في شئ الا في عيش اللحظة بكل ما تحمل لا يعلمون لا كيف ولا اين، المهم هو عيش الساعة, ان اسأت اليهم بكلمة واحدة تستطيع ان تمحو ذلك لان قلوبهم بيضاء بياض الثلج، و ان تعاملت معهم بلطف اغمروك بالحب و الاحترام.

 

و عندما نتحدث عن الطفولة والاطفال وكيفية التعامل معهم يتبادر للذهن اشرف المخلوقات وسيد البشر محمد النبي صلى الله عليه وسلم الذي كان له تعامل خاص جدا مع الاطفال، كان يحبهم، يحميهم، يداعبهم ويعطف عليهم، فقد قال عليه الصلاة و السلام ”ليس منا من لم يوقر كبيرنا و يرحم صغيرنا” كان رحيما بهم حيث امتدت رحمته لتشمل الطفل المسلم و غير المسلم. فمهما تحدثنا لن نوفي حقه  في الحديث عليه الصلاة و السلام.

صفات الطفولة صفات جميلة جدا و صادقة في كل شئ، ولكن الاجمل اذا كانت هذه الصفات فينا نحن كذلك، فلنتعلم منهم صفاء النفس ونقاء القلب، نتعلم منهم البساطة في المعاملة، الصدق في الحب والاخلاص في كل ما لدينا و كل ما نقوم به.

 فبعيدا عن تعقيد الامور و تضخيمها اذا اساء اليك احد انسى وسامح، كن بعيدا عن سوء الظن و النوايا السيئة اتجاه الآخرين، فنحن في دين نجزى فيه عن نوايانا كيفما كانت لذا اجعلها دائما حسنة ولك الأجر.

  1. edlibre edlibre

    الله ما صلي و سلم على رسول الله صلى الله عليه و سلم 🙂

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *